أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / “حركة الشباب من أجل موريتانيا جديدة” تعلن تأييدها لرئيس الجمهورية وانضمامها لحزب الاتحاد:

“حركة الشباب من أجل موريتانيا جديدة” تعلن تأييدها لرئيس الجمهورية وانضمامها لحزب الاتحاد:

أعلنت مجموعة من الشباب تطلق على نفسها “حركة الشباب من أجل موريتانيا جديدة”،مساء أمس الإثنين بمقر اتحادية نواكشوط رقم واحد بمقاطعة تفرغ زينه في نواكشوط ،عن انضمامها لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية.

جرت التظاهرة التي أعلنت خلالها “حركة الشباب من أجل موريتانيا جديدة” اضمامها لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية  تحت إشراف الأمين العام للحزب الوزير عمر ولد معط الله وذلك بحضور عدد من أعضاء المكتب التنفيذي والمجلس الوطني للحزب والأمينة الاتحادية للحزب في انواكشوط1 السيدة مدينا جا التي نسقت اتحاديتها إجراءات انضمام “حركة الشباب من أجل موريتانيا جديدة” ونظمت هذه التظاهرة ، والأمينة الاتحادية في نواكشوط 2 السيدة السالكة بنت بلال ولد يمر ، والسيد أحمد جدو ولد زين اتحادي انواكشوط3 ، والسيدة فاطمة بنت عبد المالك عمدة تفرغ زينه.
وقد أكد السيد جا إبراهيما المتحدث باسم المجموعة “أن هذه التظاهرة ستكون بداية مشاركتهم الحقيقية في الورشات الكبرى لبرنامج رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز وأن اختيار المجموعة لهذا التوجه جاء لأسباب متعددة يأتي على رأسها العناية الكبيرة التي يوليها رئيس الجمهورية لشريحة الشباب من أجل موريتانيا جديدة ومنفتحة على كل الشرائح الاجتماعية خاصة المحرومة منها”.
بعد ذلك رحب السيد عمر ولد معط الله ،الأمين العام لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية في كلمة له بالمناسبة بهذه المجموعة الشبابية مهنئا إياها على انضمامها إلى ركب البناء ومواساة الشعب والمحتاجين .
وأضاف الوزير عمر ولد معط الله أن هذه الخطوة دليل على نضج”حركة الشباب من أجل موريتانيا جديدة المنضمة إلى حزب الاتحاد من أجل الجمهورية والتفافها حول البرنامج الإصلاحي لرئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، وأكد الأمين العام للحزب لهؤلاء أنهم سيجدون مكانهم المناسب في صفوف حزب الاتحاد من أجل الجمهورية ودعاهم إلى المساهمة بشكل فعال في إبراز الانجازات الكبرى لرئيس الجمهورية والبرهنة على ذلك من خلال صناديق الاقتراع في الاستحقاقات القادمة.
أما السيدة مدينة عمار جا،الأمينة الاتحادية لنواكشوط رقم واحد والمشرفة على تنظيم هذه التظاهرة، فقد أوضحت لمجموعة الشباب المنضمة أن اختيارهم للانتساب لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية كان صائبا وأن انضمامهم اليوم ليس اعتباطا بل جاء عن وعي وتحليل موضوعي للساحة السياسية.
وأضافت أن رئيس الجمهورية الرئيس المؤسس للحزب السيد محمد ولد عبد العزيز عمل منذ البداية على ترقية الشباب ضمن برنامجه الانتخابي لذلك كان اختيار المجموعة للانضمام إلى حزب الاتحاد صائبا متعهدة
وتعهدت السيدة مدينة عمار جا للمنتسبين الجدد بأن اتحاديتها لن تدخر أي جهد في دعمهم من أجل ضخ دماء جديدة في صفوف الحزب وولوجهم مختلف تشكيلاته القيادية والقاعدية.

منقول عن الوكالة الموريتانية للأنباء بتصرف.

شاهد أيضاً

وزير الثقافة يدعو من لعصابة إلى التعبئة لزيارة غزواني

 دعا وزير الثقافة والشباب والرياضة والعلاقات مع البرلمان أحمد ولد سيدي أحمد اجه إلى التعبئة …