أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / فوضى واكتظاظ وتدافع في استقبال الرئيس محمد ولد عبد العزيز

فوضى واكتظاظ وتدافع في استقبال الرئيس محمد ولد عبد العزيز

أمطر الحرس الرئاسي الجماهير altالمحتشدة على بوابات المطار لاستقبال الرئيس ببعض القنابل المسيلة للدموع؛ حيث أفادت مصادر إعلامية أن امرأة واحدة على الأقل سقطت مغميا عليها؛ حيث تدخلت قوات الأمن لنقلها على جناح السرعة لتلقي العلاجات الضرورية.

ويبدو أن الحرس استخدم القنابل لتفريق الجماهير وفتح الطريق ربما للموكب الرئاسي حتى يمر باتجاه القصر الرئاسي، حيث مر الموكب الرئاسي بالمنصة الرسمية ولوح فقط للجماهير دون أن يلقي أية كلمة، ليأخذ الموكب شارع جمال عبد الناصر، وسط موجات تدافع بين الجماهير واكتظاظ بسيارات الأمن التي تتقدم الموكب وتبعد الراجلين عن الطرق المؤدية إلى القصر الرئاسي.

شاهد أيضاً

شباب اسماسيد يجتمع….

اجتمع شباب اسماسيد المؤيد للمرشح غزواني، في منزل محمد لمين ول أعبيدنه/ الإطار والسياسي البارز، …