أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / زعيم حركة النهضة يستقبل في تونس رئيس الحزب الحاكم في موريتانيا

زعيم حركة النهضة يستقبل في تونس رئيس الحزب الحاكم في موريتانيا

alt

أجرى رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية السيد محمد محمود ولد محمد الأمين مباحثات هامة مع زعيم حركة النهضة في تونس الشيخ راشد الغنوشي، وذلك خلال لقاء خصه به في مقر الحركة في العاصمة التونسية مساء أمس بحضور مدير ديوان رئيس حزب الاتحاد السيد الحسن يوسف سي عضو المجلس الوطني للحزب.

وقد تطرقت المباحثات بين الرجلي إلى استعراض مختلف أوجه العلاقات بين البلدين والشعبين الشقيقين فضلا عن الوشائج الدينية والثقافية والسياسية والحضارية بين موريتانيا وتونس.
رئيس حزب الاتحاد محمد محمود ولد محمد الأمين قدم التهانئ حزب الاتحاد من أجل الجمهورية للشعب التونسي الشقيق بكل نخبه وأطيافه السياسية والاجتماعية والثقافية بمناسبة مرور الذكرى الأولى لقيام الثورة التونسية المجيدة، وعلى تنظيم الانتخابات الحرة والشفافة التي انبثق عنها المجلس التأسيسي والحكومة التونسية الجديدة، كما قدم تهنئة خاصة لحركة النهضة ولزعيمها الشيخ راشد الغنوشي على الفوز بثقة الشعب التونسي الشقيق المتطلع للعيش بكرامة وحرية في ظل الديمقراطية التعددية والتقدم والازدهار.
وأكد كل من رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية السيد محمد محمود ولد محمد الأمين و الشيخ راشد الغنوشي في هذا اللقاء على التطلع إلى المزيد من التنسيق والتشاور بين الطرفين في سبيل تفعيل وتطوير مختلف مسارات علاقات التعاون والتكامل على المستويين الثنائي والمغاربي، رغبة في تمتين عرى الاتحاد المغاربي وتطوير وتفعيل التعاون وتطابق وجهات النظر بخصوص القضايا المصيرية للأمتين العربية والإسلامية استجابة للإرادة المشتركة للشعبين التونسي والموريتاني وتوجهات رئيسي البلدين الشقيقين فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز وفخامة الرئيس منصف المرزوقي والتي تأكدت بشكل واضح خلال حضور رئيس الجمهورية للاحتفالات المخلدة لذكرى ثورة الكرامة في تونس حيث عبر الجانبان عن مضيهما قدما في هذا الاتجاه.
وقد قدم رئيس حركة النهضة الشيخ راشد الغنوشي في نهاية اللقاء هدية تذكارية لرئيس حزب الاتحاد السيد محمد محمود ولد محمد الأمين متمثلة في العلم التونسي و شعار حركة النهضة.
كما شدد الجانبان في نهاية اللقاء على العمل المشترك والتشاور المستمر للرفع من مستوى التنسيق والتعاون في شتى المجالات السياسية بين حزب الاتحاد من أجل الجمهورية وحركة النهضة التونسية.
وكان السيد محمد محمود ولد محمد الأمين رئيس حزب الإتحاد من أجل الجمهورية قد غادر نواكشوط قبل يومين متوجها إلى بيروت مرورا بتونس، وذلك تلبية لدعوة من مؤتمر زعماء “الأممية الديمقراطية لأحزاب الوسط ” الذي سينعقد يومي 26 و27 من شهر يناير الجاري في العاصمة اللبنانية بيروت، ويرافق الرئيس في هذا السفر مدير ديوانه السيد الحسن يوسف سي عضو المجلس الوطني لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية.

 

شاهد أيضاً

قناة تلفزبزنية جديدة تستعدلاطلاق بثها التجريبي…

من المنتظر أن تدشن  قناة “المدينة ” بثها التجريبي في وقت لاحق من اليوم على …