أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / الاتحاد المهني للصحف المستقلة في موريتانيا

الاتحاد المهني للصحف المستقلة في موريتانيا

 

تعرف الساحة الإعلامية الوطنية حدثين بارزين يخصان الصحافة المستقلة على وجه التحديد،

أولهما يتعلق بتسمية أعضاء لجنة تسيير موارد صندوق الدعم العمومي للصحافة الخاصة، أما الثاني فيتعلق بأزمة النشر ووضعية المطبعة الوطنية التي تعد الشريك الأول للصحافة المستقلة المكتوبة في موريتانيا.

 

ولأن هذين الحدثين يهمان الفاعلين في الحقل بما في ذلك كافة هيئات الناشرين فإن الاتحاد المهني للصحف المستقلة في موريتانيا يعلن مواقفه حيال هاتين النقطتين كما يلي:

بالنسبة لقرار وزارة الاتصال تعيين أعضاء لجنة صندوق الدعم العمومي للصحافة المستقلة نشير إلى التالي:

رغم التزام معالي الوزير في اجتماعه الأخير برئيس وبعض أعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد بالتشاور مع هذه الهيئة الصحفية العريقة حول آليات تشكيل اللجنة والتمثيل فيها، وآليات صرف موارد الصندوق، نذكر بأن الوزارة لم تتشاور مع الاتحاد حول هذه النقطة وإنما وضعته أمام الأمر الواقع، حيث تفاجأنا بتعيين اللجنة التي نعتبر أننا – مثل باقي هيئات الناشرين- غير ممثلين فيها، وأن من يمثلون الصحافة المستقلة، رغم تقديرنا لهم، لا يمثلون سوى أنفسهم وهيئاتهم، وبالتالي فإن الاتحاد في حل من كل تبعات ونتائج أعمال اللجنة المذكورة، مجددين مطالبتنا بإعادة النظر في تشكيلتها وبتمثيل هيئات ناشري الصحافة المكتوبة الثلاثة وتجمعي المواقع الالكترونية، وهو أمر في غاية اليسر ويحل الإشكال نهائيا.

وفيما يتعلق بأزمة النشر الناجمة عن رفع المطبعة الوطنية أسعار السحب إلى الأسعار غير المدعومة، فإننا نسجل:

تفهمنا للوضعية الصعبة التي تمر بها المطبعة الوطنية، ودعوتنا الوزارة والسلطات العليا في البلد إلى التدخل الفوري لدعم هذه المؤسسة بما يمكنها من مواصلة شراكتها المتميزة مع الصحافة المستقلة، ولن يتم ذلك إلا من خلال دفع مستحقات المطبعة على الدولة من جهة، والبحث في آلية شفافة لتعجيل صرف الجزء الأول من ميزانية صندوق الدعم العمومي من جهة أخرى، حتى تتمكن المؤسسات الصحفية المستقلة من متابعة النشر، وهكذا فإن المسؤولية هنا تقع على عاتق الحكومة.

وفي الأخير يدعو الاتحاد كافة صحفه المكتوبة إلى التوقف عن الصدور في انتظار تسوية نهائية لهذه الأزمة.

كما يؤكد أنه غير معني بقرارات لجنة تسيير صندوق الدعم العمومي في تشكيلتها الراهنة ما لم يتم تمثيل كافة الهيئات الصحفية الفاعلة فيها دون تمييز.

نواكشوط بتاريخ: 04 / 01 / 2012

المكتب التنفيذي

 

شاهد أيضاً

رئيس الجمهورية يعود إلى نواكشوط

عاد فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني صباح اليوم الخميس إلى العاصمة انواكشوط …