الرئيسية / الأخبار / محافظ البنك المركزي يستعرض الإصلاح الجديد للعملة الوطنية

محافظ البنك المركزي يستعرض الإصلاح الجديد للعملة الوطنية

استعرض محافظ البنك المركزي عبد العزيز ولد داهي أهم الإصلاحات الجديدة على العملة الوطنية والقطع النقدية التي سيتم التعامل بها خلال الفترة القادمة.

وقال محافظ البنك خلال مؤتمر صحفي نظمه زوال اليوم إن الإصلاح الجديد يأتي لضمان استقرار الأسعار ومحاربة التضخم وضمان الاستقرار المالي، وللمساهمة في التنمية الاقتصادية للبلد واصدار وصيانة العملة.

وأكد ولد داهي أن الإصلاح الجديد يأتي لتطوير نظم ووسائل الدفع وللتكيف مع المحيط الدولي و حتمتية الاقتصاد وكذلك مطالب الفاعلين الاقتصاديين والفاعلين في المجال الاقتصادي في موريتانيا.

وتحدث ولد داهي عن تغيير تغيير جميع القطع النقدية المتادولة واستخداث مكانها أوراق من مادة البوليمير وهي من أجود القطع المتداولة في العالم حسب محافظ البنك المركزي.

كما استعرض المحافظ تجارب موريتان مع تغيير الأوراق النقدية والنسبة المرتفعة للتضخم والتي دامت ٤٥ سنة.

وأوضح أن تعزيز العملة يتم عن طريق تشجيع استخدام القطع النقدية (التي تمتلك عمرا طويلا) والتي من شأنها أن تسمح بتبسيط العمليات التجارية والمحاسبة بالإضافة إلى زيادة الثقة في العملة الوطنية وتخفيض تكاليف وأمن المعاملات.

 

شاهد أيضاً

مخطط أممي لجمع 22 مليار لتمويل التدخلات الإنسانية

أطلقت الأمم المتحدة لتوها نداء إنسانيا بمبلغ قياسي وصل 22.5 بليون دولار لتلبية احتياجات 90.1 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *