الرئيسية / الأخبار / سارة السنوسي تقاضي الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز

سارة السنوسي تقاضي الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز

بعد سنوات على اعتقاله من طرف السلطات الموريتانية لحظة وصوله لمطار نواكشوط الدولي,

ومن ثَم تسليمه الى الحكومة الليبية غير المجمع عليها والمنبثقة من ميليشيات متردين ناقمين على نظام الزعيم الليبي الراحل ورموز حكمه وذلك إثر زيارة قام بها ما وصف ساعتها برئيس الحكومة الليبية آنذاك، وبعد قضائه سنوات في سجون المتمردين الليبيين تقول السيدة سارة ابنة رئيس المخابرات الليبية الأسبق عبد الله السنوسي أنها بصدد رفع دعوى قضائية على الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز. وأكدت سارة في مقابلة مع صوت روسيا “نحن نستعد أولا لاتهام الرئيس الموريتاني محمد عبد العزيز، ووزير العدل، والنائب العام والقاضي الذي حكم بهذا الشيء بخصوص تسليم والدي بشكل غير قانوني وغير معلن لنا، حيث تم اختطافه الساعة السادسة والنصف صباحا من غير علمه ومن غير علم المحامين، ولم نطلع حتى الآن على الاتفاقية التي وقعتها موريتانيا مع ليبيا لضمان سلامة والدي.

شاهد أيضاً

مخطط أممي لجمع 22 مليار لتمويل التدخلات الإنسانية

أطلقت الأمم المتحدة لتوها نداء إنسانيا بمبلغ قياسي وصل 22.5 بليون دولار لتلبية احتياجات 90.1 …