أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / النعمة: حملة لجمع التوقيات ضد زيارة ولد عبدالعزيز

النعمة: حملة لجمع التوقيات ضد زيارة ولد عبدالعزيز

أطلق نشطاء معارضون في ولاية الحوض الشرقي حملة مناهضة لزيارة ولد عبد العزيز سموها حملة “والذين لا يشهدون الزور” (2) في إشارة الى حملة مماثلة كانوا قد نظموها إبان احتضان مدينة النعمة للقاء الشعب. و تهدف الحملة المذكورة

الى جمع 20 ألف توقيع رفضا لزيارة من يصفونه بالجنرال. و هذا نص النداء الذي وجهته المبادرة الى سكان مدينة النعمة المحطة الأولى في زيارة الرئيس محمد ولد عبد العزيز الى ولايتي الحوض الشرقي و الحوض الغربي: أيها المواطن الكريم بولاية الحوض الشرقي ندعوك في حملة “والذين لا يشهدون الزور” (2) للمشاركة معنا في جمع أكثر من20000 توقيع رفضا للزيارة العبثية التي يعتزم الجنرال القيام بها للولاية في السادس عشر من الشهر الجاري تدشينا لحملته غير المعلنة والتي تهدف إلي تعديل الدستور والعبث به بعد أن داس علي كل زموز الدولة وعطل كل مؤسساتها ونظمها وقوانينها ليجمع كل السلط بيده من دون رقيب أو وازع من خلق ودين, إشباعا لرغبته التسلطية ونهمه في جمع وكنز المال الحرام, وعدي عن ذالك فليس لدي الجنرال ما يقدمه لك أفضل من الوعود وحتي الوعود فإنه يبخل بها عليك, فلا تتوقع منه _وقد خبرته_ أن يقوم مثلا بالإعلان من النعمة _ولو مجرد الإعلان_ عن: دعم أسعار المواد الأساسية لتصبح في متناول الجميع, أو تخفيض سعر لتر البنزين إلي أقل من النصف تماشيا مع ثمنه عالميا, أوخلق 20000 فرصة عمل للحد من البطالة, أو ترسيم كل عقدوي الدولة, أو بناء سكة حديدية تربط شرق الوطن بغربه, أو افتتاح مطار النعمة الدولي…, أو علي الأقل يعلن عن استقالته وتخليه عن السلطة طواعية بعد فشله المتلاحق ليفسح المجال أمام من سيختاره الشعب حاكما له!!!, أيها المواطن الكريم, إنما ينبغي أن تتوقعه من جنرال خبرته وعرفته حارسا مرؤوسا ورئيسا حارسا هو إعادة التدشين فقط, فبحيرة أظهر سيعاد تدشينها للمرة الخامسة وسيعاد تدشين مصنع الألبان والجلود ومصنع الأعلاف والمباني الإدارية بوزيرستان الشرقية “أنبيكت لحواش” للمرة الرابعة, ثم توقع المزيد من البؤس والشقاء مع هذه الزيارة التي كان ينبغي استثمار مخصصاتها في تنمية الولاية, بدل حشر أهل انواكشوط في الولاية إرهاقا لساكنتها, غير أن الجنرال وقد عمم الظلم وساوي بين المواطنين فيه عدلا منه لا يمكنه أن يميزك عن غيرك بشىء لا يهديه إليه طبعه ولن تشير عليه به بطانته, أيها المواطن الكريم إن جلاديك لن يتورعوا عن بيعك في أسواق النخاسة فقد تحول كل وزير أول في هذه الولاية فما دون إلى مسأولي تعبئة لدي الخزب الوطني المسلح لإنجاح استقبال جنرال تائه, واستعراض وامتهان إنسانيتك إحتفاء به في مواكب الذل والهوان حيث يتاجرون بك ويتناحرون علي الفتات المدفوع سحتا لقاء هتافك: “يحي الزعيم”, “عاش الزعيم” وقد مات الزعيم ومت مرات ومات جلادوك ألف مرة لو كان لهم بقية من مروءة أو مسكة من عقل ودين, هاهم كما تهوى فحركهم دمى *** لا يفتحون بغير ما تهوى فما إنا لنعلم أنهم قد جمــــــــــــعوا *** ليصفقوا إن شئت أن تتكلما وهم الذين إذا صببت لنا الأسى *** هتفوا بأن تحيا لنا وتسلّما. أيها المواطن الكريم اصرخ في وجه جلاديك وأفهمهم بأنك لا ترضي بأمثالهم من العبيد قادة ” تعس عبد الدينار تعس عبد الدرهم تعس عبد الخميصة تعس عبد الخميلة إن أعطى رضى وإن لم يعط سخط تعس وانتكس وإذا شيك فلا انتقش ” ذكرهم بحقيقتهم وكونهم أداة حقيرة بيد حفنة من العسكر جثمت علي صدور هذا الشعب لعقود فخربت الإقتصاد وأماتت المكرمات ومعاني النجدة والرجولة وأفسدت الجيش وامتهنت القضاء وعطلت الإدارة…, وهي الآن تقوم بوضع اللمسات الأخيرة علي خطتها الجهنمية لتفتيت الوطن وتسليمه _قبل ان تهرب_ ليتقاسمه حفتر الشمال تدعمه المغرب وفرنسا وأمركا, وبرزاني الشرق تدعمه المغرب وفرنسا وأمركا, وحوثي الوسط تدعمه إيران وفرنسا وأمركا, وبغدادي الغرب تدعمه الدولة وفرنسا وأمركا, وسالفا كير الجنوب تدعمه السنغال وفرنسا وأمركا, وسفير أمركا وفرنسا والإمارات ومجلس الأمن والأمم المتحدة جاهزون لأتمام المهمة, أيها المواطن الكريم هذا جانب يسير مما يعانيه وطنك وتعانيه ولايتك مما استدعي منا كشباب ننتمي لهذا الوطن في هذه الولاية أن نعبر عن رفضنا لهذه الزيارة التي يراد من ورائها _إضافة إلي ما سبق_ إخفاء معاناة السكان الحقيقية وراء مظاهر احتفالية كاذبة, أيها المواطن الكريم نشكر لك تفاعلك الإيجابي معنا في الحملة السابقة: “والذين لا يشهدون الزور” (1) التي قمنا بها قبيل لقاء الشغب لجمع أكثر من 10000 توقيع رفضا لتلك المهزلة, واليوم ونظرا لما آل إليه واقع البلاد فإننا ندعوك أيضا للمشاركة معنا في جمع 20000 توقيع رفضا لزيارة زعيم البلاد, بالتمادي . . . يصبح اللص بأوربا مديراً للنوادي، وبأمريكا، زعيماً للعصابات وأوكار الفساد، وبأوطاني التي من شرعها قطع الأيادي يصبح اللص . . . زعيماً للبلاد. حفظك الله ياوطني الغالي. 

شاهد أيضاً

الحكومة تصادق على مشروع قانون مالية 2022

صادقت الحكومة خلال اجتماع استثنائي عقدته الجمعة برئاسة الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، على مشروع …