أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / خمسة مليارات حجم التلاعب والنهب في بناء المساجد بموريتانيا

خمسة مليارات حجم التلاعب والنهب في بناء المساجد بموريتانيا

اشارت دراسة اجراها مكتب دراسات محمد بوه بطلب من وزارة الشؤون الاسلامية حول ظاهرة الفوضي العارمة في بناء المساجد في اماكن متعددة لاتحتاج لها لوجود مساجد اصلا فيها لنهب ما يقارب خمسة مليارات اوقية في اقل من سنتين

بعمليات احتيال واسعة تتعلق ببناء المساجد متحدثا عن شبكة داخلية وخارجية متخصصة في هذه العمليات واثرت من ورائها ثرائا فاحشا حيث يتم تحويل مبالغ مالية كبيرة من طرف متبرعين في دول الخليج من اجل بناء مساجد في اماكن محتاجة ويصل متوسط المبلغ المخصص لبناء المسجد الواحد اربعين مليون اوقية ويزيد علي الخمسين في كثير من الحالات وهنا يبدا عمل شبكتين من المحتالين في موريتانيا الاولي مهمتها البحث عن مكان بناء المسجد مع وفرة وكثرة المساجد لله الحمد في موريتانيا وعدم الحاجة لبناء المزيد منها حيث يقومون بزيارة بعض القري التي تتوفر علي مسجد ويقنعون اهلها ببناء مسجد مجاور لذالك المسجد حتي يكون له المسجد الخاص به ما جعل الكثير من القري التي لا يتعدي سكانها العشرين لديهم اربع مساجد في قريتهم والامثلة كثيرة علي طريق روصو ما افرغ المسجد من الهدف الاساسي له وهو جماعة واحدة للصلاة حيث تفرقت الجماعات متعددة بعضها لايزيد علي الامام وبعد حصول الشبكة الاولي علي مكان المسجد تتسلم عمولة لهذا العمل لاتقل عن ثلاثة ملايين اوقية ويبدأ عمل الشبكة الثانية المتكونة من مقاولين ومتخصصين في البناء للحصول علي اقل تكلفة لبناء المسجد وكلما قلت تكلفة البناء ارتفع ربحها حتي يصل في الكثير من الحالات لعشرة ملايين اوقية ما جعل هذه التجارة تنشر مئات مساجد الضرار والضرر في ربوع موريتانيا مغلقة لا يدخلها احد ولا يصلي فيها احد واقترح التقرير تدخل الحكومة من خلال وزارة الشؤون الاسلامية لوقف حد لهذه الظاهرة الخطيرة من خلال حظر بناء المساجد دون ترخيص رسمي يحدد حاجة السكان المعنيين لبناء مسجد وعدم وجود مساجد قديمة في المكان المخصص لبناء المسجد الجديد والقيام بعمليات هدم للمساجد التي لايستعملها احد او الاماكن التي كان تعدد المساجد سببا في فرقة جماعتها مستدلة علي سلامة ذالك النهج بهدم النبي محمد صلي الله عليه وسلم لمسجد الضرار في المدينة .

شاهد أيضاً

الجيش الموريتاني ينصب رادارات لمراقبة الحدود الشمالية

نصب الجيش الموريتاني عدة رادارات في مدينة ازويرات، شمالي البلاد، من أجل مراقبة «الحركة الجوية …