أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / إدارة أمن نواكشوط تنفي تلقي عناصر الشرطة لرشى من مرتكبي المعاصي

إدارة أمن نواكشوط تنفي تلقي عناصر الشرطة لرشى من مرتكبي المعاصي

قالت الإدارة الجهوية لأمن ولاية نواكشوط ” إن الموضوع الذي نشرته  وكالة  الساحة الإخبارية  صباح اليوم الجمعة عن أن أفرادا  من الشرطة الوطنية يتكسبون من خلال إبتزاز مرتكبي المعاصي  لا معلومات دقيقة تثبت صحته..”.

وأكدت الإدارة-في بيان في هذا الخصوص” أن الحملات التى تقوم بها الشرطة على المنحرفين وأوكارهم حملات منظمة ومنسقة وكل من يقبض عليه فيها تعد له مسطرة شفافة ويحال إلى العدالة…”.على حد تعبير البيان

وقالت الإدارة -في نفس البيان-” إنه خلال الحملات والعمليات المذكورة لم تسجل أية شكاية أو إبلاغ فى دوائر الشرطة عن أي إنحراف من هذا القبيل الذى تحدثتم عنه..”.

وهذا نص البيان:

طالعنا موقعكم اليوم بخبر تحت عنوان الشرطة تتكسب من خلال إبتزاز مرتكبي المعاصي, وعزا الموقع لمصدر خاص أن وحدات من    الشرطة تنتشر كل مساء فى مناطق مختلفة من العاصمة انواكشوط بحثا عن مرتكبي المعاصي لإبتزازهم وأخذ الما ل  منهم.

ولايحتوى الخبر على أية معلومات دقيقة   ( إسم الشاكي أو رقم سيارة) من شأنها أن يتم التثبت منها أو التحقيق فى صحتها من طرف جهة رسمية..

وردا على ذالك ليعلم من تبنوا نشر هذا الموضوع أن الحملات التى تقوم بها الشرطة على المنحرفين وأوكارهم حملات منظمة ومنسقة وكل من يقبض عليه فيها تعد له مسطرة شفافة ويحال إلى العدالة.

ويجب التذكير هنا بأن الشرطة ليلة  31دجمبر الماضي وفى إطار حملاتها المذكورة قد أحكمت سيطرتها تلك الليلة من خلال خطة أمنية معدة لتسيير جميع الأحداث , وتم ذالك دون أن تحدث أية مشكلة رغم أنها كانت ليلة خاصة حدث فيها الكثير من الجرائم والأحداث التى نتج عنها الكثير من الخسائر البشرية والمادية فى أكثرية بلدان العالم.

مع    التأكيد على أنه خلال الحملات والعمليات المذكورة لم تسجل أية شكاية أو إبلاغ فى دوائر الشرطةعن أي إنحراف من هذا القبيل الذى تحدثتم عنه.

وتلك جهود يعتقد أنها كانت تستحق الإشادة والتهنئة بدل هذه الإدعاءات والتهم الواهية

ثم إته من الغريب أن يتبنى القائمون على موقعكم  نشر هذا الخبر الذى يشتمل على إتهامات خطيرة لا يحق لأي كان أن يوجهها لشخص ولا لهيئة بدون أدلة قوية وواضحة.

وعلى كل حال فإن هذه النوع من التلفيقات والترهات لن ينال من عزم الشرطة على مواصلة حملاتها  ضد كل الإنحرافات التى تتنافى  مع القيم الدينية والأخلاقية لهذا الشعب.

نواكشوط بتاريخ: 04/01/2013

الإدارة الجهوية لأمن نواكشوط

شاهد أيضاً

مسؤولة أمريكية تزور مقر السلطة العليا الهابا

أدت اماندا  كولدويل مسؤولة الإعلام والثقافة بالسفارة الأمريكية في نواكشوط زيارة لمقر السلطة العليا للصحافة …