أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / بعثة حزب الإتحاد: تعقد اجتماعات شعبية بأحياء الترحيل والكيلومتر التاسع بالرياض

بعثة حزب الإتحاد: تعقد اجتماعات شعبية بأحياء الترحيل والكيلومتر التاسع بالرياض

مستهل أنشطة البعثة كان اجتماعا موسعا عقد بحي الترحيل التابع للفرaltع رقم 1 بأحياء الترحيل حيث تداعت الساكنة من كل حدب وصوب إلى عين المكان ؛ وهي مناسبة خاطبت من خلالها رئيسة البعثة الأمينة التنفيذية أم الخير منت إفكو الجماهير قائلة : جئناكم لنطمئنكم على صحة فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز ولننقل لكم الصورة الحقيقية للوضع الحالي حيث كل الأمور تسير على ما يرام والرئيس يتابع أعمال الحكومة من مقر إقامته بفرنسا يوميا ويتابع سير العمل لإنجاز البرنامج الذي انتخبه الشعب على أساسه .

رئيسة البعثة أشارت إلى أن ما يروجه البعض من إشاعات لا يعدوا كونه محاولة يائسة من معارضة سحب الرئيس محمد ولد عبد العزيز البساط من تحت قدميها بالأفعال والإنجازات التي لامست هموم المواطن وأصبحت هذه المعارضة كالغريق يتعلق بقشة للنجاة من سكرات الموت السياسي المتلاطم الأمواج .

عضو المجلس الوطني محمد ولد كربالي انتقد أفعال ومزايدات صناع الشائعات المفترين واصفا أفعالهم بأنها خارجة عن أخلاق وعادات المجتمع وتعاليم الإسلام التي تحث المجتمع المسلم على التماسك والتداعي كالجسد الواحد في حالة المرض ؛ منوها إلى أن الشعب الذي انتخب فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز هو اليوم أكثر تمسكا به من أي وقت مضى .

عضو البعثة الإطار محمد الأمين ولد أسويلم هيج مشاعر الجماهير بخطاب حماسي تضمن الرد القاسي على من وصفهم بالمرجفين الذين لا يبغون في الأرض إصلاحا بل يسعون إلى خلق جو من الفوضى لتحقيق مآرب وأطماع شخصية وصفها ولد أسويلم “بالحقيرة” .

ولد أسويلم ذكّر جماهير الترحيل بأحوالهم المعيشية التعيسة قبل وصول محمد ولد عبد العزيز إلى سدة الحكم قائلا : “لقد كنتم تعيشون في أكواخ لا تتوفر على الماء ولا الكهرباء ولا الشوارع ولا المدارس ولا المستشفيات فأين كان هؤلاء المرجفون…؟ كان البعض منهم في الحكم والبعض الآخر يلعب دور المعارضة لكن القاسم المشترك بينهم أنهم لم يلقوا لكم بالا….! بل تركوكم لقدركم إلى أن جاء المخلص والمنقذ فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز فتبدل الحال غير الحال، وأصبحتم تتمتعون بكل ما حرمتم منه لعقود، وبالتالي فلا غرابة في اصطفافكم خلف رئيس الفقراء وتمسككم به لأن ذلك هو ما يقتضيه الإيمان والأخلاق والرجولة “.

المتدخلون من ساكنة الترحيل ضربوا أروع الأمثلة في التمسك والوفاء لرئيس الجمهورية ولعل مداخلة إحدى السيدات تجمل ما صدعت به حناجر ساكنة الترحيل حيث قالت : ” حين انتخابنا للرئيس محمد ولد عبد العزيز كنا نريد من يحقق أحلامنا، أما اليوم فلا نريد إلا عودته سالما معافى لأن أحلامنا بلا شك ستجد طريقها نحو التحقق “.

وكانت البعثة  قد عقدت اجتماعا مماثلا مع ساكنة الكيلومتر التاسع 9 بالرياض تطرق فيه أفراد البعثة للرد على الشائعات وطمأنة المواطنين على صحة الرئيس .

وقد حضر هذه الأنشطة أعضاء البعثة:

الأمينة التنفيذية أم الخير منت افكو رئيسة البعثة ، أعضاء المجلس الوطني صمب ولد السالك ، محمد ولد كربالي ؛ عالي ولد اعلادة ، الوزير با عثمان ، والأطر محمد الأمين ولد سويلم ، محمد يحي ولد سيدينا ، سيد ولد خيري ، الشريف أحمد ولد بلال ؛ سيد ولد الطالب ببكر وعضو الأمانة التنفيذية للإعلام أحمد  ولد الدوة، بالإضافة إلى رئيس القسم أبهم ولد ورزك وأمناء الفروع .

شاهد أيضاً

غزواني يهاتف ديوماي فاي ويشيد بـ”نضج السنغاليين….

أجرى فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، مساء أمس، اتصالا هاتفيا بأخيه الرئيس …