أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / الاتحاد المهني للصحف المستقلة في موريتانيا l’UPPIM

الاتحاد المهني للصحف المستقلة في موريتانيا l’UPPIM

رئيس تحرير “السبيل” يتعرض للتهديد بالقتل والضرaltب والإهانات أمام بعض المسؤولين وممثلي السلطات الجهوية بالنعمة ؟! تعرض الزميل عبد المجيد ولد ابراهيم، رئيس تحرير أسبوعية السبيل وموقع السبيل الإخباري الالكتروني اليوم الاثنين للتهديد بالقتل من قبل ، رئيس قسم حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم المدعو بلاتي، حيث هدده بالتصفية الجسدية كما منعه مدير التوجيه الإسلامي بولاية الحوض الشرقي من التصوير داخل القاعة وصفعه بنعله وذلك أمام وفد حكومي وممثلي السلطات الإدارية والأمنية الجهوية، ولكون هذه الوسيلة الإعلامية تسلط الأضواء باستمرار على المشاكل التي تواجهها الولاية والسكان متجاوزة في ذلك ما يود المسؤولون نشره من تلميع يتجاوز الواقع حسب القائمين على أسبوعية وموقع السبيل.

وحرر الزميل عبد المجيد شكوى لدى مفوضية الشرطة من الشخصين المذكورين اللذين هدده أحدهما بالقتل واعتدى عليه الآخر بالضرب وذلك أمام مفوض الأمن الغذائي وأحد الولاة المساعدين والحاكم وقائدي الحرس والدرك بالنعمة دون أن يحرك أي من هؤلاء ساكنا ؟!

إننا في الاتحاد المهني للصحف المستقلة في موريتانيا إذ ندين بشدة هذا السلوك المتخلف وغير الأخلاقي والذي يصدر عن (مسؤولين) وأمام بعض (كبار المسؤولين في الدولة) لنؤكد تضامننا المطلق مع الزميل عبد المجيد ولد ابراهيم أمام ما تعرض له من اهانات واعتداء جسدي وتهديد نعتبره موجها لكافة الصحفيين دون استثناء.

–  ندين بشدة مثل هذا السلوك المتوحش وغير الحضاري الصادر عن من يفترض فيهم أنهم مسؤولون وأمام مسؤولين في الدولة افتراضا

– نجدد رفضنا للاهانات المتتالية التي يتعرض لها الصحفيون منذ بعض الوقت والتي تنم عن تقاعس السلطات المختصة عن حماية الصحفيين وتسهيل مهامهم النبيلة ومنحهم الاعتبار الذي يستحقه سدنة السلطلة الرابعة في كل الديمقراطيات الحديثة.

إن مثل هذا السلوك وما سبقه من اعتداءات جسدية على الصحفيين، لعل أقربها الاعتداء على مراسل أسبوعية وموقع التواصل في أكجوجت الأسبوع المنصرم وهو يؤدي عمله، يستدعي من كافة الصحفيين الوقوف وقفة تأمل وتقييم للمشهد الديمقراطي برمته ولواقع الصحافة المستقلة افتراضا، وهي وقفة تتطلب اتخاذ جملة من التدابير تسفر عن تبني آليات فعالة لحماية الصحفيين ومنحهم ما يستحقونه من تقدير واعتبار في دولة قانون ومؤسسات حديثة.

إن الاتحاد المهني وهو يتابع هذه التصرفات الخرقاء ليحتفظ بحقه في حماية كافة منتسبيه وكل الصحفيين عبر اتخاذ كافة الاجراءات والتدابير اللازمة لذلك، بما في ذلك مقاضاة كل المسؤولين عن تلك التجاوزات غير المسؤولة.

نواكشوط بتاريخ 30 يوليو 2012

المكتب التنفيذي

شاهد أيضاً

إعلان اكتتاب ضباط صف وجنود بحريين…..

ترفع الأركان العامة للجيوش/ المكتب الثالث إلى علم الشباب الموريتانيين، الذين لا تقل أعمارهم عن …