أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / بنت تاج الدين: الجميع خضعوا لنفس المعايير وشروط الفرز

بنت تاج الدين: الجميع خضعوا لنفس المعايير وشروط الفرز

alt

عملية الفرز التي انتهت إليها السلطة العليا للصحافة وحددت طبقا لها مجموعة المؤسسات الإعلامية والدوريات التي يحق لها الاستفادة من صندوق دعم الصحافة المستقلة في موريتانيا، كشفت هذه المرسسة الوليدة بقدر كبير من الوضوح عن مدى حرصها على التشبث الصارم بمعايير الشفافية والموضوعية والحياد والتجرد التي نحن أحوج ما نكون إليها في بلد طغت على جميع مؤسساته و ممارسة مسؤوليه عقليات الزبونية والقربى والتزلف المعشعش في عقول الكثير من نخبنا وقياداتنا السياسية والإدارية.

ورغم حساسية الملف الذي تعاملت معه السلطة العليا للصحافة وتعقيده وصعوبة الحسم في قضاياه المتشعبة؛ أبانت عن قدر كبير من المسؤولية والصرامة والقدرة على التقدم بالقطاع أشواطا كبيرة على طريق التنظيم والمأسسة؛ دون حيف أو تحيز أو إقصاء.

ورغم أنه كان معروفا مسبقا أن كل عمل جاد يبتغي تنظيم هذا القطاع والنهوض به لا بد أن يصطدم بمصالح بعض الأطراف التي قد لا تتوفر فيها الشروط الموضوعية في الظروف الراهنة؛ إلا أن الشعور العام بأن الجميع قد خضع لنفس المعايير وشروط الفرز؛ يجعلنا جميعا مطالبين بالقبول بنتائج هذه العملية المشرفة سواء من كسبها منا ومن توهم منا أنه خسر رهانها؛ لأن الكاسب الحقيقي هو قطاع الصحافة المستقلة، أما الخسارة فلا يمكن ألا أن تكون خسارة مؤقتة؛ حيث سيكون متاحا لجميع المتضررين من عملية الفرز هذه، أن يعملوا مستقبلا على تجاوز القصور الملاحظ على ملفاتهم، والالتحاق بالركب في أول فرصة ممكنة..

وعلى العموم؛ فإن المسؤولية والإنصاف والوطنية تقتضي منا أن نقول للمحسن أحسنت، وأن نشجعه على المزيد، حتى وإن توهمنا أن اتباع معايير الموضوعية والحياد ليس في صالحنا الآن؛ لأنها ستخدمنا جميعا على المدى المنظور وفي الآفاق الاستراتيجية لمستقبل قطاع آن له أن يتجاوز حالة الفوضى والعبث التي دفعنا جميعا أثمانها الغالية على مدى سنين متتالية.

هنيئا للسلطة العليا للصحافة و السمعيات البصرية على جديتها ومثابرتها وتجردها ونزاهتها، وهنيئا لكل الذين كسبوا رهان هذه العملية الفريدة في شفافيتها ودقتها، وحظا وافرا في المستقبل للذين خذلتهم الشروط الموضوعية ولم تخذلهم السلطة العليا للصحافة.

رملة بنت تاج الدين

المديرة الناشرة لموقع “الحرة” و صحيفة “صوت العمال

 

شاهد أيضاً

إعلان اكتتاب ضباط صف وجنود بحريين…..

ترفع الأركان العامة للجيوش/ المكتب الثالث إلى علم الشباب الموريتانيين، الذين لا تقل أعمارهم عن …