أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / رئيس الجمهورية يعود الى نواكشوط قادما من أديس أبابا

رئيس الجمهورية يعود الى نواكشوط قادما من أديس أبابا

عاد رئيس الجمهورية السيد محمaltد ولد عبد العزيز الى نواكشوط مساء اليوم الاثنين قادما من جمهورية اثيوبيا الفدرالية بعد المشاركة في القمة التاسعة عشرة لرؤساء دول وحكومات الاتحاد الافريقي التي ألتأمت بالعاصمة آديس أبابا يومي 15 و16 يوليو الجاري.
وقداستقبل رئيس الجمهورية في المطار من قبل الوزير الاول الدكتور مولاي ولد محمد لقظف وعدد من أعضاء الحكومة وقائد الاركان الخاصة لرئيس الجمهورية ووالي نواكشوط ورئيس مجموعتها الحضرية.
وأجرى رئيس الجمهورية على هامش مشاركته في القمة التاسعة عشرة للاتحاد الافريقي مباحثات مع عدد من نظرائه قادة الدول الافريقية المشاركين في القمة كما التقى مساعد وزيرة الخارجية الامريكية للشؤون الافريقية والمبعوث الخاص الروسي.
ومكنت هذه اللقاءات رئيس الجمهورية من التباحث بشأن سبل تعزيز العلاقات الثنائية وتوطيد التعاون بين موريتانيا وهذه الدول وكذا بحث القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.
ولدى مشاركته في القمة الاستثنائية لمجلس السلم والامن الافريقي التي ألتأمت هناك السبت، أكد رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، عمق الروابط التاريخية بين الشعبين الموريتاني والمالي وترابطهما الوثيق.
وبين رئيس الجمهورية أن حل الازمة المالية يتطلب تضافر جهود المجموعة الدولية ووعيها للمخاطر المحدقة والتزام الجميع بحفظ الامن والاستقرار في هذه المنطقة.
ومن جهة أخرى مثلت وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والاسرة السيدة مولاتي منت المختار التي رافقت رئيس الجمهورية، بلادنا في اجتماع قيادة النساء الافريقيات للنوع والتنمية رفيع المستوى الذي اجتمع على هامش القمة الافريقية التاسعة عشرة.
ويحظى اجتماع قيادة النساء الافريقيات بدعم قوي من طرف رئيسة جمهورية ليبيريا السيدة ألين جونسون.
ويهدف هذا الاجتماع بالاساس الى:
ـ تخليد عقد المرأة الافريقية (2010ـ 2020)
ـ دعم صندوق الدعم الخاص للنساء الافريقيات والتذكير بالالتزام بانشاء هذا الصندوق الذي نصت عليه المادة 11 من الاعلان الخاص المتعلق بالتكافؤ بين المرأة والرجل والمصادقة فيما بعد على انشاء هذا الصندوق من قبل رؤساء دول وحكومات الاتحاد الافريقي سنة 2010.
ويهدف هذا الصندوق الى حشد المصادر المالية من أجل دعم برامج ومشاريع التنمية لصالح المرأة ودعم المبادرات النسوية لمحاربة الفقر وسد الفوارق في مجال النوع والقضاء على التهميش ضد المرأة، وتبادل التجارب والممارسات السليمة حول التأهيل الاقتصادي والسياسي والاجتماعي للمرأة وتسهيل تبادل ونشر المعلومات حول انشطة المرأة الافريقية وتعزيز قدراتها في مجال القيادة والتسيير والمقاولات.
وتستفيد من هذا الصندوق النساء في الدول الاعضاء في الاتحاد الافريقي واللجان الاقتصادية والاقليمية ومنظمات المجتمع المدني.
ورافق رئيس الجمهورية في هذا السفر وفد هام ضم على الخصوص السادة:
ـ حمادي ولد حمادي وزير الشؤون الخارجية والتعاون ومولاتي منت المختار وزيرة الشؤون الاجتماعية والطفولة والاسرة واسلكو ولد أحمد ازيد بيه مدير ديوان رئيس الجمهورية ومحمد ولد ارزيزيم سفير موريتانيا في أديس أبابا وأحمد ولد اباه الملقب احميده مستشار برئاسة الجمهورية والدكتورة كومبا با مكلفة بمهمة بالرئاسة والرسول ولد الخال المستشار المكلف بالاتصال بالرئاسة ودمان ولد محمد ولد همر المدير العام لتشريفات الدولة.

شاهد أيضاً

الحكومة تصادق على مشروع قانون مالية 2022

صادقت الحكومة خلال اجتماع استثنائي عقدته الجمعة برئاسة الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني، على مشروع …