أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / الكشف عن مراسلاتها وزارة الداخلية ومنسقية المعارضة حول تأجيل الإنتخابات

الكشف عن مراسلاتها وزارة الداخلية ومنسقية المعارضة حول تأجيل الإنتخابات

كشف النقاب عن وثائق تتعلق بمراسلات بين وزارة altالداخلية ومنسقية المعارضة.

الوثائق تم كشفها من طرف رئيس اللجنة الإعلامية لمنسقية المعارضة الديمقراطية الشيخ باي ولد الدولة القيادي في حزب “تكتل القوى الديمقراطية، والذي قال: ” إجلاء للبس الحاصل عند جميع الموريتانيين، بفعل التصريحات المتكررة من طرف محمد ولد عبد العزيز ووزير داخليته، وغيرهما من أبواق نظامه المؤسس علي الكيد والتزييف، والتزاما منا بكشف الحقيقة، وإنارة الرأي العام حول المغالطات التي ينتهجها النظام أسلوبا وسلوكا، وددنا أن نطلع الجميع علي حقيقة ملف تأجيل انتخابات مجلس الشيوخ، الذي أدعى ولد عبد العزيز في أكثر من موقف، أنه جاء استجابة لطلب المعارضة الداعي إلي تأجيلها، حيث قبلت السلطات الإدارية هذا التأجيل تفهما منها وسعيا للمصالحة الداخلية، ليظهر بشكل مبطن أن المعارضة رفضت ذلك تعنتا وظلما.

 

والحقيقة كما سترون من خلال المراسلات بين السيد محفوظ ولد بتاح الرئيس الدوري لمنسقية المعارضة الديمقراطية آنذاك، ووزير الداخلية، تؤكد أن النظام قد رفض رفضا باتا الاستجابة لدعوة المعارضة للتأجيل، والمبررة حسب طلبها بعدم توافر الشروط الموضوعية لتنظيمها.alt

 

ولكن الحقيقة التي نود كشفها والتي اضطرت نظام ولد عبد العزيز للتأجيل هي مدي التشرذم والتمزق الذي عم حزب الإتحاد من أجل الجمهورية، حيث أدي جشع منتسبيه، وانتهازية مسؤوليه، وانتهاج الزبونية والولاءات altالضيقة في خياراته، إلي تشكيل لوائح مستقلة كادت أن تسحق لوائحه المعتمدة رسميا، وهو ما جعله يذعن صاغرا لتأجيل الانتخابات مدعيا زورا أنه استجابة لطلب المعارض

ميادين

شاهد أيضاً

شباب اسماسيد يجتمع….

اجتمع شباب اسماسيد المؤيد للمرشح غزواني، في منزل محمد لمين ول أعبيدنه/ الإطار والسياسي البارز، …