أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / ولد محمد فال يحمل السلطة مسؤولية حرق الكتب

ولد محمد فال يحمل السلطة مسؤولية حرق الكتب

فوجئنا بإقدام رئيس حركة “إيرا” برام ولد الداه ولد اعبيد على حرق أمaltهات الفقه المالكي في تحد سافر لمشاعر الشعب الموريتاني الذي لا يقبل المساس بمقدساته الدينية وذلك ما أثبتته الهبة الشعبية الكبيرة في أنحاء البلاد للتعبيرعن رفض هذه الفعلة الشنيعة. ولأننا ندرك جيدا خطور الموقف في هذا النوع من القضايا فقد فضلنا التريث قليلا حتى نكون على علم بمجمل ما ورائيات الحدث حيث تأكد لدينا بما لا يدع مجالا للشك ان الموضوع كان معلنا قبل 3 أيام على الأقل من الحادث، كما أن المؤسسات إعلامية أجنبية كانت حاضرة لتغطية الحدث الذي يدرك الجميع أن تنفيذه يتطلب على الأقل ساعتين أو ثلاث وهو الوقت الكافي لأي تدخل.

وانطلاقا من ذلك فإننا نحمل كامل المسؤولية فيما حدث للسلطات في البلد لأنها لا يمكن أن تخرج عن احتمالين اثنين:

1ـ أن تكون على علم بالموضوع وتوفرت على الوقت الكافي عمليا لمنع الجريمة ولم تستطع أن تمنع تنفيذها وهذا ان دل على شيء فإنما يدل على عجز السلطات وتخليها عن مسؤوليتها.

2ـ أن تكون السلطات على علم بالموضوع وألتفت وراءه لتحقيق مآرب سياسية فهذا خطير لأنه تلاعب بالمشاعر الدينية لهذا الشعب.

وعلي أية حال فإن رد السلطات على الجاني لم يحدث إلا بعد 36 ساعة من الجريمة وبعد الردة فعل الشعب الغاضبة.

ومهما يكن من أمر فإننا ندين هذا التصرف البشع أيا كانت الجهة التي تقف وراءه.

الرئيس السابق أعل ولد محمد فال

شاهد أيضاً

السيدة الأولى: عدة حواجز تحول دون وصول المرأة إلى عالم الرقمنة

شاركت السيدة الأولى الدكتورة مريم فاضل الداه بدعوة من السيدة الأولى في جمهورية النيجر السيدة …