أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / هي الحقيقة بقلم / زينب منت الشيخ سديا

هي الحقيقة بقلم / زينب منت الشيخ سديا

ربما يقول البعض هو تملق وربما يرقaltي به البعض الآخر إلي درجة النفاق سامح الله الجميع ولا تثريب عليه
لكنها الحقيقة الماثلة أمام أعين   من يريد رؤيتها ومن لا يريد ذلك فالديمقراطية تكفل حقه ما دام لا يلامس حقوق الآخرين هكذا الديمقراطية
لكن المهم في هذا الميدان والمعتبر هو ما يراه الشعب وما يعبر عنه. هذا الشعب الذي استبان الحقيقة مع بزوغ شمس الحرية

تلك الحرية المعاشة علي جميع الأصعدة وفي جميع الميادين نتنفس أريجها ونحيي جوها المرح .نعيشه إعلاميا- فضائيا – ساحاتيا- احتجاجيا . وهنا يمكنني القول جازمة أن عالمنا العربي لم يشهد ديمقراطية كالتي ينعم بها بلدنا حاليا كما انه ليس من باب المبالغة القول أنها أي ديمقراطيتنا يمكن أن تباهي اعرق الديمقراطيات في العالم

ونتيجة لهذه الديمقراطية هذه الحرية تلك الشفافية والنزاهة والصرامة والصراحة
في القول غير المتكلف . ها هو الرئيس يطل علينا مرة أخري من احدي بوابات الوطن معززا مكرما .حيث يلتحم بالجماهير يحيي في نفوسها الأمل يطمئنها انه معها قلبا وقالبا وانه ماض علي العهد الذي قطعه علي نفسه .هذا العهد الذي ظل يعمل جاهدا من اجل الوفاء به
هذا الوفاء وذاك الصدق اللذين لمسهما الشعب من الوهلة الأولي – فلبي النداء –
هاهما يترسخان عنده يوما بعد يوم بالأدلة والبراهين الواضحة فمثلث الفقر أصبح
مثلث الأمل والدعاية للنصرة الشخصية حلت محلها عبارة “أعينوني مادمت ماضيا في المصلحة العامة“ يقول السيد الرئيس.  وهذا مصطلح جديد ينضاف إلي انجازات السيد ويدعم  صدق  عمله وحبه لوطنه ومواطنيه ولقد وصلت الرسالة الجديدة قلوب الشعب سيدي الرئيس مثلما لمسها الخطاب الأول
وهاهو الشعب يرد بصفة صريحة وواضحة وباعلي هتافات حناجره نعم عزيز- عزيز- عزيز

شاهد أيضاً

السيدة الأولى: عدة حواجز تحول دون وصول المرأة إلى عالم الرقمنة

شاركت السيدة الأولى الدكتورة مريم فاضل الداه بدعوة من السيدة الأولى في جمهورية النيجر السيدة …