أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / اللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان تستنكر استمرار التعذيب بموريتانيا

اللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان تستنكر استمرار التعذيب بموريتانيا

انتقدت اللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان وحماية الشعوب استمرار التعذيبalt فى موريتانيا وغياب أطر قانونية واضحة من شأنها منعه
 ودعت رئيسة اللجنة “دوب آتوكى” الحكومة الموريتانية إلى فتح تحقيق فى التجاوزات التى حصلت داخل مخافر الشرطة والتعذيب الذى تعرض لط الطلاب على يد قوات الأمن الموريتانية، وتوفير الحماية للطلاب.

وقالت رئيسة اللجنة فى ندوة صحفية بنواكشوط اليوم 31-3-2012 بعد انتهاء زيارتها لموريتانيا إن التعذيب لا يزال يمارس فى موريتانيا وخصوصا من قبل الشرطة الموريتانية ، كما أن البلد لا توجد فيه قوانين مجرمة للتعذيب حتى الآن.

وقالت رئيسة اللجنة إن بعض الطلاب وجهت إليه تهم تصل عقوبتها إلى الإعدام فى القانون الموريتانى لمجرد تظاهره ، وإن قوات الشرطة ترتكب أعمال مخالفة للقانون داخل المفوضيات.
وقالت رئيسة اللجنة إن العبودية ما تزال قائمة بموريتانيا رغم القوانين التى تم سنها من قبل الحكومة الموريتانية . واثنت على القانون الذى أقرته الحكومة الموريتانية سنة 2007 والبرامج التى اطلقتها الحكومة أنذاك لمواجهة العبودية ومخلفاتها الاقتصادية والاجتماعية.

وانتقدت اللجنة غياب المساعدة القانونية لبعض المعتقلين ، واستمرار الاعتقال التعسفى بموريتانيا . وقالت إن عشرات المعتقلين ينتظرون المحاكمة منذ فترة فى السجون الموريتانية دون أن تتوفر لهم لحد الساعة.

المحامى الموريتانى والناشط الحقوقى ابراهيم ولد أبتى قال إن ملاحظات اللجنة أكدت من دون شك ما ظل الحقوقيون الموريتانيون يرددونه كل مرة ، ويحذرون منه ، وهو استمرار التعذيب وغياب القوانين المجرمة له ، وضعف الإجراءات المتخذة لإصلاح العدالة ، وانتشار الحبس التحكمى بموريتانيا ، ووجود العبودية رغم القوانين المجرمة لها.

 

شاهد أيضاً

موريتانيا تفتح حدودها الجوية والبرية للسياح

أعلنت موريتانيا فتح حدودها الجوية والبرية للسياح ابتداء من 22 أكتوبر الجاري. جاء ذلك في …