أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / المكتب التنفيذي لحزب الاتحاد يعقد آخر دورة له في العام الجاري، 29 دجمبر 2011 :

المكتب التنفيذي لحزب الاتحاد يعقد آخر دورة له في العام الجاري، 29 دجمبر 2011 :

يعقد المكتب التنفيذي لحزب الاتحادمن أجل الجمهورية مساء اليوم الثلاثاء دورته العادية العاشرة و الأخيرة له في العام الجاري 2011 وذلك في المقر المركزي للحزب في انواكشوط تحت رئاسة السيد محمد محمود ولد محمد الأمين رئيس الحزب وبحضور كل من النائبة الثانية للرئيس السيدة خدجة ممادو أديالو وأعضاء المكتب التنفيذي الحاضرين في انواكشوط والأمين العام المساعد  السيد محمد ولد حنين مع الإشارة إلى غياب كل من النائب الأول للرئيس السيد محمد يحيى ولد حرمه والأمين العام الوزير عمر ولد معط الله الموجودين في مأموريات مهنية خارج انواكشوط.

 

وقد تضمن جدول أعمال الاجتماع النقاط التالية:

ــ المصادقة على محضر اجتماع الدورة العادية التاسعة للمكتب التنفيذي المنعقدة بتاريخ27/10/2011؛

ــ تقرير الأمانة العامة حول النشاطات الحزبية ما بين دورتي المكتب التنفيذي الماضية والراهنة؛

ــ استعراض أهم ما ميز الساحة السياسية في الفترة ما بين دورتي المكتب التنفيذي؛

ــ تحضير الدورة الثالثة العادية للمجلس الوطني التي من المقرر انعقادها يوم الخميس 29 دجمبر 2011 في قصر المؤتمرات بالعاصمة وذلك ابتداء من الساعة الرابعة مساء

كما ناقش المكتب التنفيذي لحزب الاتحاد في هذا الاجتماع العديد من النقاط المتفرقة ذات الصلة بسير عمل الهيئات الحزبية القاعدية والقيادية

والوضع السياسي العام على المستويين الوطني والدولي مثمنا التجاوب الإيجابي الكبير الذي تشهده الساحة السياسية الوطنية مع نتائج الحوار الوطني وماتعنيه من توجه نحو قيام الإصلاحات السياسية التي تعهد بها رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز في برنامجه الانتخابي انطلاقا من أرضية التشاور والحوار مع القوى السياسية الوطنية في المولاة والمعارضة، وهو ما تم بمشاركة قطاع عريض من الطيف السياسي المعارض والأغلبية المدعمة، وقد دخلت نتائج الحوار الوطني المنحى الموضوعي والمؤسسي نحو اعتمادها وتطبيقها الفعلي تحت إشراف اللجنة المشتركة لمتابعة تطبيق نتائج الحوار الوطني والأجهزة التشريعية و التنفيذية المعنية بها

من ناحية أخرى ثمن المكتب التنفيذي لحزب الاتحاد في دورته العادية العاشرة ما تعيشه الأوساط السياسية الوطنية من حراك يعبر عن حيوية وتنوع ونشاط الديمقراطية الموريتانية وتحفز النخب السياسية الفاعلة من كل شرائح وأطياف المجتمع للمشاركة الحقيقية في صناعة مستقبل البلاد على أسس صحيحة يشارك في وضعها الجميع دون استثناء وكل من موقعه وحسب إسهامه لصالح الشعب والوطن

وقد نالت مسألة مواصلة تنشيط وتفعيل الهيئات الحزبية القيادية والقاعدية لحزب الاتحاد في أفق الاستحقاقات الانتخابية التي ستشهدها السنة الجديدة 2012 اهتماما كبيرا لدى الدورة العادية العاشرة للمكتب التنفيذي، وذلك من خلال الحث على المزيد من العمل القاعدي والتعاطي المباشر مع المناضلين والعمل على الاستجابة لتطلعاتهم وآمالهم ومشاطرتهم ظروف عيشهم والتعرف عن قرب على السبل الكفيلة بحل المشاكل وتلبية المطالب التي يرفعونها إلى الهيئات القيادية في الحزب وفي الوقت المناسب طبقا لخطط العمل الميدانية المعتمدة لدى الهيئات الحزبية

 

شاهد أيضاً

الجزائر تصدر 5500 طن من سماد «اليوريا» لموريتانيا

أشرف السفير الموريتاني بالجزائر ودادي ولد سيدي هيبة أمس على انطلاق سفينة شحن جزائرية من …