أخبار عاجلة
الرئيسية / الأخبار / ولد بلخير: الجفاف والحوار يمنحان الدورة الحالية أهمية خاصة

ولد بلخير: الجفاف والحوار يمنحان الدورة الحالية أهمية خاصة

– قال رئيس البرلمان الموريتاني مسعود ولد بلخير إن الجفاف المتوقع في مناطق واسعة من موريتانيا هذا العام، بالإضافة إلى موضوع الحوار السياسي المختتم أخيرا بين الحكومة والأغلبية الرئاسية وبعض أحزاب المعارضة، سيمنحان الدورة البرلمانية العادية أهمية خاصة، مضيفا أن دورة نوفمبر التي افتتحت اليوم ستشكل منطلقا لكل المخططات التنموية في البلاد.

افتتاح الدورة البرلمانية العادية والجفاف والحوار أبرز الملفات المثارة أمامها

وثمن ولد بلخير ما قال إنها استجابة سريعة من الحكومة لنداء وجهه خلال الجلسة الختامية للدورة

البرلمانية الاستثنائية، من أجل التحرك لمواجهة الجفاف، مؤكدا أن خطة الحكومة ستكون لها انعكاسات إيجابية في هذا الصدد.

وقال ولد بلخير في كلمة له بمناسبة افتتاح دورة نوفمبر 2011 العادية، إن مواجهة الجفاف تتطلب توحيد جهود الجميع، والعمل المكثف من الجانبين الحكومي والبرلماني، مطالبا بأن تكون الميزانية التي ستناقش خلال الدورة تعكس القرارات التي تمخض عنها الحوار وخاصة ما يتعلق بفصل السلطات.

من جهته قال النائب البرلماني محمد المصطفى ولد بدر الدين إن الدورة الحالية ستشهد العديد من النشاطات، مضيفا أن نواب المعارضة سيستغلون الفرصة لتقديم العديد من المشاريع وتوجيه بعض الرسائل.

وقال ولد بدر الدين ــ في تصريح “للأخبار” بعيد اختتام الجلسة الافتتاحية ــ إن الدورة الحالية ستشهد تقديم بعض الأسئلة الشفهية لوزراء في الحكومة، خصوصا منها تلك العالقة التي لم تتم الإجابة عليها خلال الدورة الماضية ومن بينها سؤال شفهي للوزير الأول مولاي ولد محمد لغظف عن خطة الجفاف في الساحل.

وستتم ــ خلال الدورة الحالية ــ المصادقة على الميزانية المعدلة للعام المنصرم، بالإضافة إلى المصادقة على الميزانية السنوية للعام 2012.

وبحسب النائب محمد المصطفى ولد بدر الدين فإن الميزانية السنوية لم تكتمل بعد، ولا تزال في طور الأعداد.

 

شاهد أيضاً

عدد من أعضاء الحكومة يعلقون على نتائج اجتماع مجلس الوزراء

علق معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتقنيات الإعلام والاتصال، الناطق الرسمي باسم الحكومة، السيد …